منتدى مرتبة الاحسان

بسم الله الرحمن الرحيم
اهلا وسهلا بك اخي الكريم في منتدى الحقيقةونأمل ان تكون مساهماتك في المنتدى في صحيفة اعمالك الحسنة وعلى بركة الله
منتدى مرتبة الاحسان

منندى يناقش الامورالاسلامية عامة والحقيقة عن التصوف الاسلامي خاصة دون تعصب

يقول الجنيد: التصوف ان تكون مع الله بلا عللاقة

    حقيقة الذكر

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 56
    تاريخ التسجيل : 31/08/2010
    العمر : 71

    حقيقة الذكر

    مُساهمة  Admin في الجمعة يوليو 22, 2016 6:00 am

    مرتبة الإحسان<br>
    قد يلتبس على الكثيرين بعض ما يقوله الصوفية عن سلوكهم و اعتقادهم وما يبثوه من مواجيد  ومشاعر ينكرها عليهم من لا يانس إليهم بل وقد يحدث الصدام والاتهام إلى درجه وصفهم بالزندقة وأحيانا بالضلال إن لم نقل بالتكفير .<br>
    بداية علينا أن نعلم أن هناك صوفية ومتصوفة ومتشبه بالصوفية كما ذكر الامام الغزالي رحمه الله فالصوفية في مقام المشاهدة والمتصوفة في مقام المراقبة والمتشبهة في مقام المجاهدة<br>
    الصوفية في مقام المشاهدة وهو المقام الذي ذكره رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي يرويه سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه والذي يقول فيه : <br>
    بينما كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ أقبل علينا رجل شديد سواد الشعر شديد بياض الثياب لا يعرفه منا أحد ولا يبدو عليه إثر السفر وسأل النبي صلى الله عليه وسلم عن الاسلام ثم عن الإيمان وأخيرا عن الإحسان فكان جواب النبي صلى الله عليه وسلم : الإحسان ان تعبد الله كأنك تراه وهذا هو مقام المشاهدة وهؤلاء هم الصوفية<br>
    وأما المتصوفة واللذين هم في مقام المراقبة فهم اللذين وصفهم رسول الله صلى الله عليه في الشطر الثاني حيث قال : فإن لم تكن تراه فإنه يراك ( أي يراقبك وتراقبه )<br>
    وأما الصنف الثالث وهم المتشبهة بالصوفية فهم في مقام المجاهدة أي يجاهدوا أنفسهم للارتقاء بأنفسهم إلى المراقبة ثم المشاهدة وهؤلاء هم اهل الذكر الذي يتخلله الغفلة أحيانا وهؤلاء هم أصحاب النفس اللوامة بحيث اذا وقعوا في غفلة او نسيان يلوموا أنفسهم ويستغفروا الله على ما وقعوا فيه<br>
    وقد التبس على الكثيرين من منتقدي الصوفية تصرفات من تزيا بزيهم وادعى الإنتساب إليهم فوجدوا في هؤلاء فرصة لانتقادهم والهجوم عليهم ( أي على الصوفية ) سواء من حيث الاعتقاد او العبارات التي يتبادلونها بينهم<br>
    فمن العسير على منتقديهم ان يتذوقوا ما تذوقه المتصوفة الا ان ينخرطوا في سلوكهم ، ولكي نرتقي إلى درجة الإنصاف والعدل علينا أن نعترف ان الكثير الكثير قد ارتقى إلى درجة الإحسان دون أن يلتزم بطريقة صوفية معينة غير ان هؤلاء قلة فالشيخ المربي يختصر لك الطريق ويدلك على معاناته وتجربته في السلوك فالصوفية ليست دينا ولا حتى مذهبا إنما هي ذوق وترقي في الفهم وسمو في الأخلاق تنقلك من مقام إلى مقام <br>
    هذا ما منه الله علي فكل عبارة او فكرة أضعها بين يدي اسيادي مشايخ الطريق بل وجميع الاحباب والأصدقاء فما كان من توفيق فمن الله وما كان من خطأ ونسيان فمني ومن الشيطان<br>
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين  <br>
    <br>
    <br>
    <br>

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء مارس 28, 2017 5:58 am