منتدى مرتبة الاحسان

بسم الله الرحمن الرحيم
اهلا وسهلا بك اخي الكريم في منتدى الحقيقةونأمل ان تكون مساهماتك في المنتدى في صحيفة اعمالك الحسنة وعلى بركة الله
منتدى مرتبة الاحسان

منندى يناقش الامورالاسلامية عامة والحقيقة عن التصوف الاسلامي خاصة دون تعصب

يقول الجنيد: التصوف ان تكون مع الله بلا عللاقة

    شربة ماء مع اليقين هي الدواء والشفاء

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 56
    تاريخ التسجيل : 31/08/2010
    العمر : 71

    شربة ماء مع اليقين هي الدواء والشفاء

    مُساهمة  Admin في الأربعاء سبتمبر 22, 2010 12:09 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين وبعد: احبابي الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فقد لفت انتباهي مناقشة امر هام من امور الحياة اليومية وعلاقة الدين به الى الدرجة التي قد يمس هذا الموضوع اصول العقيدة والايمان الا وهو الاستشفاء والرقية بالقرآن او التداوي حسب ارشادات الهدي النبوي ونظرا لاهمية الموضوع وعلاقته بعمق الايمان فقد احببت انا الفقير اليه تعالى ان يكون لي رأي متواضع في هذا الشأن فان اصبت فبهد ى من الله وان اخطأت فمن عندي واستغفر الله واتوب اليه

    قبل ان نخوض في غمار هذا الموضوع لابد من ان نتحصن بحصن حصين الا وهو ان الله تعالى هو الشافي المعافي فهو القادر على الشفاء سواء باسباب ام بدون اسباب فقدرته مطلقة لا يحدها حد ولا يمنعها سبب وليس لها علة تستند اليها بل العلل مقهورة وطائعة له فمشيئته مطلقة فهو القادر على شفاء الخلق جميعا من كل مرض وداء بكلمة كن دون ان يصحبها دواء

    فان كنا ا نناقش هذا الامر من جهة القدرة الالهية فليس لنا الا التسليم المطلق دون الخوض باي تفصيل من التفاصيل

    غير ان لله سننا تحكم هذا الكون فهو سبحانه قد وضعها ودبرها فالكون مقهور بامره لا يند اي منها عن امره يعلمها قبل ان تكون ويعلمها بعد ان كانت ويعلمها كيف ستكون في المستقبل يعطلها ساعة ما يشاء ويجريها ساعة ما يشاء

    جعل في الما ء القدرة على الشفاء من العطش وان اراد ان يسلبه القدرة فله ذلك

    جعل في النار القدرة على الاحراق وان شاء سلبها ذلك

    جعل في السكين القدرة على القطع وان شاء سلبها ذلك

    فهو سبحانه عندما قدر للاشياء صفاتها وضعها كسنة عامة لا تحيد ولا تتخلف عن طاعته او طاعة خليفته في الارض

    وعندما سلبها سنتها العامة وضع لها سنة خاصة خاضعة له ولمن خوله استخدامها

    وكلنا سمع بقصة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه عند ما رقى احدهم فوضع يده على مكان الالم وقرأ سورة الفاتحة فبرئ من المه وعندما توفي سيدنا عمر بن الخطاب جاء نفس المريض فرقاه احدهم بسورة الفاتحة ثم قال له كيف تجدك ؟ قال والله ان الالم لم يزل فقال له الراقي : والله ان الفاتحة هي هي لم تتغير ولكن اليد هي التي تغيرت فمن اين نأتي بيد عمر ؟؟؟؟؟

    ونعود الى موضوعنا فالاخذ بالاسباب من ضرورات التوكل سواء كانت هذه الاسباب آيات قرآنية او ادوية غير انه ليس من الحتم ان يكون الشفاء فالامر موكول الى الشافي المعافي

    الا ترى ان دواء واحدا يتناوله مريضان بنفس المرض يشفى احدهما ولا يشفى الاخر؟؟

    الا ترى ان مريضا يشفى من علته دون ان يتناول اي دواء كان ؟؟؟

    اي طبيب عيون يستطيع اعادة عين بعدما قلعت الا رسول الله صلى الله عليه وسلم

    واي طبيب عيون يستطيع مداواة عين رمدة فقط بان يتفل بها من ريقه الشريف الا ( سيد الاطباء رسول الله صلى الله عليه وسلم )

    فما وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم وثبت ذلك بالاحاديث الصحيحة فلا شك انه صدق وان تخلف في الشفاء فلاننا لم نكتشف بعد الطريقة المثلى لفعل هذا الدواء

    ولا ارى اي جدوى من التعمق في الجدال والحط من الآراء اذا ما استندنا على عمق اليقين من ان الشافي هو الله تبارك وتعالى سواء بسبب او بدون سبب وان الاخذ بالاسباب لا تنافي اليقين والتوكل ولنكن على يقين من ان شربة ماء مع اليقين يشفي من داء عضال

    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



    __________________
    التصوف ان تكون مع الله بلا علاقة



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أبريل 29, 2017 9:28 am